نصائح لكتابة جيدة لطلب وظيفة دولية

نصائح لكتابة سيرة ذاتية - 1/13/2021

تعد كتابة السير الذاتية ورسائل التغطية من الأمور الصعبة

تعد كتابة السير الذاتية ورسائل التغطية من الأمور الصعبة. وكتابة كتابة السير الذاتية ورسائل التغطية بلغة أخرى تظل مهمة أصعب. لكننا نعتقد أن الخروج من منطقة الراحة الخاصة بك لمتابعة أحلامك الخاصة بالعمل في الخارج شيء رائع (وتستحق عناء كتابة طلبات التقديم عليها)، لذلك نحن هنا لمساعدتك حرفيا على الوصول إلى هذا الهدف.
تبدأ معظم عروض العمل بطلب التقديم الجيد عن طريق البحث والمزيد من البحوث الأخرى وقد تجد هذه المقالة مفيدة وقد تكون نقطة انطلاق جيدة. وهكذا ما عليك إلا ان تقوم بهذه الخطوات

 

اعرف الفرق بين سيرتك الذاتية وبين موجز الخبرات:

 

على الرغم من استخدام هاتين الكلمتين بشكل متبادل في اللغة الانجليزية, إلا ان السيرة الذاتية تختلف عن موجز الخبرات.

سيرتك الذاتية هي قائمة مفصلة من حياتك المهنية، ومؤهلاتك العلمية والإنجازات، وتشمل (تقريبا) كل شيء قمت به في أي وقت مضى، ولا تتغير باختلاف المهن التي يتم التقدم إليها. وهكذا يمكننا القول بأنه إذا كانت السيرة الذاتية فيلم كامل حول حياتك المهنية فان موجز الخبرات هو إعلان هذا الفيلم. انه اقصر بكثير حيث يفضل ان يكون صفحة واحدة أو اثنين على الأكثر ويمكنك تكييف التغييرات حسب الوظيفة التي تريد التقدم إليها. السيرة الذاتية أساسا لا تغطي سوى المهارات والإنجازات التي تعتبر مهمة لوظيفة معينة ويجب أن تعطي مدير التوظيف لمحة عامة عن من أنت وماذا يمكن أن تحقق للشركة.

 

اعرف متى تستخدم كل منهما:

 

ولكن مهلا، هناك المزيد – تستخدم هاتين الوثيقتين بشكل مختلف في جميع أنحاء العالم: وفقا لموقع الوظائف “Undercover Recruiter”، فان أمريكا الشمالية عادة ما يفضلون موجز الخبرات (إلا إذا كان المطلوب خلاف ذلك أو التقدم بطلب للحصول على وظيفة أكاديمية أو وظيفة ذات توجه بحثي)، في حين أن مسئولي التوظيف وأرباب العمل في المملكة المتحدة وأيرلندا وأوروبا ونيوزيلندا عموما يستخدمون فقط السير الذاتية. لجعل الأمور أسهل قليلا، فان الاستراليين والهنود وجنوب أفريقيا يستخدمون هذين النوعين من الوثائق بالتبادل، وكقاعدة عامة يبدو أنهم يستخدمون موجز الخبرات في القطاع الخاص في حين يستخدمون السير الذاتية لشغل وظائف الخدمة العامة. ومع ذلك، سيكون من الأفضل أن تسأل (مكتب الموارد البشرية أو احد الأصدقاء المحليين) عن كم التفاصيل المطلوب توافرها.

 

اختيار اللغة المناسبة:

 

عليك بكتابة طلب التقديم باللغة المكتوب بها إعلان الوظيفة. ويمكنك دائما إضافة نسخة مترجمة إذا كانت لغة إعلان الوظيفة ليست اللغة الأم للبلاد. (على سبيل المثال، إذا قمت بالرد على إعلان وظيفة لأحد الناطقين بالانجليزية ولكن مكان الوظيفة في ألمانيا، هنا يتوجب عليك تقديم الطلب باللغتين الإنجليزية والألمانية، ولكن اللغة الإنجليزية سيكون لها الأولوية). إذا كان لديك حساب على موقع لينكدان بلغات مختلفات يمكنك إرسال رابط الصفحة الخاصة بك بدلا من إرسال وثيقة أخرى.

 

التخصيص أهم مرحلة:

 

دائما قم بالتعديل في طلب الوظيفة بما يتوافق مع البلد والوظيفة والشركة وإذا كان لديك طلب استثنائي والذي قد يدل على انك قمت بالبحث الخاص بك، فقد تفلت من اي إجراءات ناقصة أو خاطئة. قم فقط باختيار الأجزاء الأفضل والأكثر صلة في سيرتك الذاتية وضعها في موجز الخبرات أو خطاب التوصية وقم بالتحرير والحذف وإعادة الترتيب بلا رحمة لجذب انتباه جمهورك.

 

كن صريحا في الأمور الخاصة بتصريح العمل والمهارات اللغوية:

قم بإضافة وضع الفيزا الخاص بك واذكر نوع تصريح العمل الذي تملك. ولا تقم بإخفاء أو ترك هذه المعلومات، فان صاحب الوظيفة سيكتشفها في نهاية المطاف، لذلك وفر عليهم الوقت وكن صادقا في كل أمورك. الشيء نفسه ينطبق على المهارات اللغوية: إذا كنت أشرت إلى أنك كنت تجيد لغة، فان الناطقين الأصليين لهذه اللغة سوف يعرفون على الفور ما إذا كان هذا الأمر صحيحا أم لا. هذا ليس هو المكان المناسب للغش والمبالغة.

 

اتبع القواعد الخاصة بالصورة الشخصية:

 

إضافة صورة مهنية المظهر وصورة عالية الدقة إلى الطلب الخاص بك ليست دائما فكرة جيدة: في الولايات المتحدة، وكندا، والمملكة المتحدة، وأستراليا، لا يجوز أبدا إرفاق صورة. من الهام ان تقوم ببحثك هنا حيث ستجد العديد من الطلبات الملقاة في سلة المهملات لأنهم لم يتبعوا القواعد فيما يخص الصورة الشخصية (هذا عادة ليس لأنك غير جيد المظهر أو لأسباب قانونية، ولكن أرباب العمل لا يريدون المخاطرة باتهامهم بالتمييز على أساس المظهر). إذا كنت غير متأكد في الأمر الخاص بالصورة، يمكنك إضافة رابط حساب لينكدان الخاص بك أعلى السيرة الذاتية وبهذه الطريقة فان صاحب العمل أو قسم الموارد البشرية، سوف يكون لديه الفرصة لرؤيتك ورؤية كيف تبدو.

 

تعرف على أفضل الطرق المختصرة للحصول على وظيفة في البلدان الأوروبية:

إذا كنت ترغب في العمل في أوروبا، فليس عليك إعادة اختراع العجلة عند التقدم للوظائف: فقط عليك زيارة موقع “Europass”، أداة على الانترنت من شأنها أن تساعدك على الحصول على كل الوثائق اللازمة لإظهار المهارات والمؤهلات الخاصة بك بطريقة سهلة الفهم والتي أيضا تتضمن نماذج لسيرتك الشخصية وخطاب التوصية.

 

اهتم بالتفاصيل الصغيرة:

 

عند قيامك بالبحث عن وظيفة، عليك التركيز والاهتمام بالتفاصيل التي تحفز اي شخص على قراءة انجازاتك وخبراتك: في ألمانيا، على سبيل المثال، عليك ان تذكر التاريخ وتضع توقيعك في أسفل السيرة الذاتية، في اليابان عليك ان تقوم بملء احد الاستمارات بخط اليد ويسمى هذا “rirekisho” حيث تتبع السيرة الذاتية اليابانية قواعد صارمة للغاية وهناك أيضاkeirekisho shokumu” ” والذي يظهر خبرات العمل الخاصة بك. في الكثير من الدول الأوروبية، من المتوقع ان تذكر عمرك (تاريخ الميلاد) والحالة الاجتماعية وأحيانا عدد الأبناء والذي من شأنه ان يكون عنصر إلغاء للصفقة في الولايات المتحدة (لذلك لا تفعله). هناك أيضا التفاصيل المهمة الأخرى التي تختلف من بلد إلى بلد منها إدراج أو حذف الأهداف الوظيفية والمراجع والدراجات العلمية، وعدد الوثائق التي تحتاج إلى إرسالها ذلك جنبا إلى جنب مع الطلب الخاص بك.

 

الحصول على الأرقام المناسبة:

 

دعونا نركز على مزيد من التفاصيل: سوف تحصل على نقاط إضافية عند إضافة رمز البلد إلى رقم الهاتف الخاص بك، وربما يجب عليك ذكر حتى فارق التوقيت. الشيء نفسه ينطبق على كتابة الترتيب الصحيح للتاريخ (ترتيب الشهر واليوم والسنة)، واختيار الشكل والصيغة الصحيحة للورق (في حالة طباعة الطلب). هذا يعني انك قمت بكل واجباتك وأصبح طلبك بالشكل المرغوب فيه.

 

اطلب المساعدة:

 

من الأفضل إجراء التدقيق الإملائي والتدقيق اللغوي في جميع طلبات التقدم لوظيفة. إذا كان في استطاعتك، يمكنك الاستعانة بأحد المتحدثين الأصليين والذي يعرف بعض الأشياء عن قواعد النحو وأسلوب الكتابة الصحيح وشكل طلبات الوظائف الملائم والتعامل مع مثل هذه الوثائق بشكل عام. إذا كنت ترغب في التقدم بطلب للحصول على وظيفة في بلد معين، وكنت على استعداد للقيام بكل ما يلزم، فعليك التعاقد مع كاتب محترف للسير الذاتية حيث قد يكون هذا الأمر استثمارا جيدا.

 


Admin

Adminstria, Adminsburg


0 تعليق

اترك تعليقا